ماذا لو . 2

1-

يرقبها بابتسامة مائلة للحزن مثيرة للدموع يتأملها ,

يتفقدها يشتاق لبهجةٍ صوتها

وعشقها للمضي في تعقبِ احلامها

وسحرها الماتع الذي يجعله ينسى حدود سنها بؤسا على حياته الحالكة بالروتين .بعيدًا عنها يربطه ماضي جميل يحيا حاضرا  به .

2-

ماذا لو .. 

ماذا لو كان حاضره معها  الآن وهي تكابر الانكسارات وحشرجة الاهات لتمتلك التوازن تخشى الفرح كخشية الأحزان التي تعقبها. ماذا لو كان معها الآن وشاخ حلمها في يديها التي تمسكان بهما قسوة الأعين .ماذا لو عاثت الأحزان بمداره ..

3

أترى صار الفرح صديقه والأمل يعمر وقته ..! 

 توقيع 

روحانية الفجر وهدوء الالام 

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s